أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

نواب في الكونغرس: قلقون من خطوات سعيّد.. ونطالب بإعادة النظر في المساعدات الأمريكية المقدمة إلى تونس

واشنطن ــ الرأي الجديد (خاص)

قال تيد دوتش، رئيس اللجنة الفرعية للشرق الأوسط وشمال إفريقيا ومكافحة الإرهاب، أنّ “الديمقراطية التونسية في خطر، بعد شروع الرئيس قيس سعيد في فرض سلطات تنفيذية، خارج القانون”.

وأعرب النائب الديمقراطي تيد دوتش، خلال جلسة استماع افتراضية في مجلس النواب الأمريكي اليوم، “حول التطورات الديمقراطية في تونس”، بحضور 4 خبراء في شؤون شمال إفريقيا والشرق الأوسط، عن “قلق بلاده بشكل بالغ”، من الإجراءات التي اتخذها الرئيس سعيد، رغم التحركات الإيجابية خلال الأسابيع الماضية..

وأشار إلى استمرار ما وصفه بــ “احتجاز عدد من البرلمانيين في تونس، بتهم ذات طابع سياسي، وبدون أي مؤشرات على موعد إعادة فتح البرلمان، وإطلاق سراح الموقوفين”

وأضاف بأنّ تونس، “حققت مكتسبات كبيرة خلال السنوات 11 الأخيرة، وعلى شعبها وقادتها، مواصلة العمل على إقامة الحكومة التي يستحقون ويريدون”، حسب تعبيره.

وأكد دوتش، أن الولايات المتحدة مستعدة “لدعم الانتقال الديمقراطي في تونس وعملية الإصلاح الدستوري”.

وشدد النائب الجمهوري، غريك ستوبي، على أنّ الولايات المتحدة، قدمت مساعدات تنموية وأمنية كبيرة لتونس، “لكننا لا نرى نتائج هذا الدعم”، مشيرا إلى أنّ “الرئيس التونسي، ليس صديقنا، وهو يدفع بأجندة ضد الولايات المتحدة وإسرائيل منذ حملته الانتخابية، وتولي منصبه”.

وقال النائب الجمهوري، أنّ تعيين حكومة جديدة، يمثل خطوة جيدة لحل هذه الأزمة السياسية، لكن “ما تزال هناك العديد من المسائل التي ينبغي معالجتها”، قائلا: “حان الوقت لإعادة النظر في المساعدات الأمريكية المقدمة إلى تونس”..

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام