أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

قيس القروي: الإجراءات الاستثنائية سقفها أكتوبر 2024

تونس ــ الرأي الجديد

شدد قيس القروي الناشط السياسي، المتطوع في الحملة التفسيرية لرئيس الجمهورية، أن أوّل تحدّ لرئيسة الحكومة نجلاء بودن التي تم تكليفها اليوم من طرف رئيس الجمهورية، ”هو وضع حد للفساد و لسوء تسيير المرفق العام”.

واعتبر القروي، في استضافة لإحدى الإذاعات، اليوم، أن مسار الإصلاح سيكون طويلا، قائلا “الناس اللي تحب على سقف زمني.. بالنسبة ليا السقف الزمني هو أكتوبر 2024”. كما وصف إجراءات 25 جويلية بأنها “ثورة من قيس سعيد على الدولة الفاسدة، وإنقاذ لها من الانهيار” وفق تعبيره.

وعن موقف قيس سعيد من الأحزاب وأشكال التنظّم، أجاب القروي “لا مشكلة لقيس سعيد مع الأحزاب، المشكلة فيهم اللي يلوجوا كان على الكرسي” حسب قوله.

وحول شرعية نفي الشرعية عن ممثلي الأحزاب الذين انتخبهم الشعب، أجاب “تقلي طلعوا بالصندوق، نقلك الصندوق مغشوش، وما يخلي كان الناس اللي عندها 100 مليون دينار تنجم تربح وتحكم”.

كما أكد قيس القروي على أن رئيس الجمهورية، ليس قاضيا ليحكم بالسجن، قائلا “القضاء لازمو يتصلح.. لازمك تبني محاكم.. تنتدب قضاة، وحتى المتقاعدين منهم.. وكان لازم نعملو دوائر قضائية خاصة ببعض القضايا”.

المصدر: إذاعة “موزاييك”

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام