أحزابأهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

عبو: قيس سعيد ليست له الشجاعة ليقول أنّه قام بانقلاب… وهو يحمل بُذور فشله في داخله

تونس ــ الرأي الجديد

أكّدت النائبة والسياسية، سامية عبو (التيار الديمقراطي)، أنّ قيس سعيد “انقلب على دستور 2014، وغايته السلطة وليس الصالح العام للبلاد”.

وتوجّهت عبو إلى قيس سعيّد بالقول: “أنت رمز وِحدة الدولة، وليس توحُد الدّولة”، في إشارة إلى ما يتردد حول مرض التوحد الذي يعاني منه رئيس الجمهورية..

وخلال استضافتها في برنامج ”جاوب حمزة” مع حمزة البلومي على “موزاييك أف أم” اليوم الأحد، أفادت عبو أنّ الأمر الرئاسي عدد 117، والذي أصدره رئيس الجمهورية قيس سعيد يوم 22 سبتمبر الجاري، جاء في إطار الفصل 80 من دستور 2014.

وأفادت عبو أنّ قيس سعيد لم تكن له الشجاعة ليقول “أنا قمت بانقلاب”، وتوجّهت للرئيس قائلة “كُن شجاعا وحلّ البرلمان، وغيّر الدستور، وقُل أنا قمت بانقلاب، عندها أحترمك”.. وأكّدت أنّ قيس سعيد يستبلِه البُسطاء، ولكن لا يُمكنه استبلاه المثقّفين.

وأضافت سامية عبو قائلة “قيس سعيد أثبت أنّه لا يختلِف عن سابقيه، هو يُشبههم لأنّه تحيّل مثلهم”، وفسّرت أن ّالنهضة على سبيل الذكر، تقدّمت للانتخابات تحت غطاء الدين “أنا نخاف ربي… وانتخبوني ظهرت لا تخاف ربي ولا تطبق القانون”، حسب قولها.

كما أشارت أنّ مسيرة اليوم بشارع الحبيب بورقيبة، محسوبة على حزب النهضة فقط، ‘‘هي مسيرة النهضة”.

وبيّنت عبو أنّ الوضع الآن ما بعد 25 جويلية، لا يختلف عما قبلها، موضحة “أنّ التونسيين كانوا يعيشون في ديمقراطية مزيّفة، وكان راشد الغنوشي هو الحاكم بأمره في السلطة التشريعية والقضائية وفي الحكومة، مضيفة “كنا في حُكم الفرد، ووصلنا لمرحلة الانسداد”.

وأكدت سامية عبو، “أنّ الصراع اليوم على السلطة وليس على السياسات العامة للدولة والصالح العام، كما أنّ قيس سعيد “يعتقد أنّه سينتصر، وهو حامل لبُذور فشله في داخله”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام