أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

منى كريّم: “مستحيل” من الناحية الإجرئية والتقنية تعديل الدستور

تونس ــ الرأي الجديد (إستماع)

قالت أستاذة القانون الدستوري، منى كريّم، أن تعديل الدستور “مستحيل من الناحية الإجرئية والتقنية”، لعدم توفّر الشروط الشرعية والدستورية، في غياب البرلمان الذي سيصادق والمحكمة الدستورية التي ستنظر في مدى شرعية التعديلات.

وأضافت منى كريّم، في تصريح لـ “موزاييك”، أنها لا تشاطر الرئيس قيس سعيّد قراءته للفصل 80، لأن الإجراءات التي اعتمدها فيها خروج عن هذا الفصل، مشيرة إلى أن التدابير الإستثنائية تهدف إلى الحدّ من الخطر الداهم، وتكييف الدستور بأنه خطر داهم من قبل رئيس الدولة غير مقبول، وفق قولها.

وأشارت كريّم، إلى أنّ الإستفتاء له ضوابط ولا يمكن قراءة فصول الدستور كأجزاء لا علاقة بين بعضها البعض، وأنّ الإستفتاء يتمّ بعد المصادقة على قانون أو مشروع تعديل دستور من قبل البرلمان والبرلمان غير موجود، معتبرة أن النظام البرلماني ليس السبب الأصلي في الفشل، وترى بأنّ النظام الإنتخابي هو المشكل.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام