أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

ديبلوماسي تونسي: الوفد الأمريكي “تبرأ” من “حركة النهضة”

تونس ــ الرأي الجديد (إستماع)

إعتبر الديبلوماسي، وزير الخارجية السابق، أحمد ونيّس، أن الوفد الأمريكي الذي التقى رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، يوم أمس، “تبرأ من حركة النهضة باعتبار أنه تجنب التعبير عن تضامنه مع أي كان”.

وبيّن أحمد ونيّس، أن ما فهمه من التعاليق والتصريحات حول زيارة الوفد الأمريكي، أن هناك “أشياء قارة ومتواصلة مع الوفود السابقة، ولا يوجد على الأقل شيئان جديدان، مشيرا إلى أن المتواصل هو أن الرسالة الأمريكية تفيد بأن الحالة التي تعيشها تونس منذ أكثر من شهر ليست حالة عادية وبأنها حالة أزمة يتعين تجاوزها بالعودة إلى مبادىء الديمقراطية دون تحديد خطوات محددة لذلك.

وأشار ونيّس، في تصريح لـ “إكسبراس أف أم”، إلى أن الفكرة الثانية تتمثل في ضرورة تزامن مؤسسة برلمانية مع السلطة التنفيذية، مبرزا أن المقصد من المبادىء الديمقراطية، هو ألا يستفرد أي كان بالسلطة التنفيذية وضرورة وجود هيئة ديمقراطية.

وأوضح أن ما يمكن اعتباره جديدا في مواقف الوفود الأمريكية، تفادي التعبير عن تضامن الوفد مع أي كان، وأيضا تأكيده على مبدأ الدعم الأمريكي ودعم المؤسسات المالية العالمية، دون ربطها باجراءات خاصة، مفسّرا أن ذلك يعني أنه لم يضع شرط عودة البرلمان لتقديم ذلك الدعم.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام