أهم الأحداثاجتماعيمجتمع

فتح أبحاث في عدد من المواد التي شهدت أسعارها ارتفاعا “غير طبيعي”

تونس ــ الرأي الجديد 

أعلن رئيس مجلس المنافسة، رضا بن محمود، أن المجلس تّعهد تلقائيا بفتح بحث في عدد من المنتوجات والمواد التي شهدت سواء ندرة في الإنتاج أو خاصة ارتفاع أسعارها بطريقة تدعو الى الريبة والشك وبصفة غير طبيعية.

وقال بن محمود، في تصريح لـ (وات)، أنه تقرّر فتح بحث في مجال الحديد واللحوم البيضاء أساسا على مستوى التوزيع إلى جانب التعهد التلقائي بفتح بحث في مجال انتاج مصبّرات التن والزيت النباتي المدعم، مؤكدا أن لمجلس المنافسة الصلاحيات للتعهد تلقائيا في فتح بحث، دون انتظار شكاوى من المتضررين أو سلطة الاشراف، وزارة التجارة، او المنظمات المهنية، بشأن المواد أو المنتوجات التي تعرف خللا في الإنتاج أو التوزيع لغرض الاحتكار او المضاربة أو حتى فرض وضعية هيمنة في السوق والتركيز التجاري ما يتنافى مع قانون المنافسة والأسعار في تونس.

وأشار إلى أنّ الفترة الأخيرة، شهدت العديد من الممارسات التجارية أثّرت بشكل لافت على النسق العادي لسير السوق من ذلك الارتفاع اللافت لأسعار اللحوم البيضاء ومادة حديد البناء.

وذكر في هذا الصدد، بما تمت ملاحظته من ندرة للزيت النباتي المدعم الذي يعرف توزيعه اضطرابا منذ عدة أشهر فضلا عن التعهد التلقائي لبعض مصانع الاسمنت، مبيّنا أن تحرك مجلس المنافسة انبنى استنادا إلى الفصل 15 من قانون المنافسة والأسعار لسنة 2015 الذي يتيح للمجلس بفتح بحوث بصفة تلقائية، موضّحا أن المجلس شرع منذ فترة في جمع المعطيات والمعلومات الخاصة بمختلف القطاعات المتعهد بها تلقائيا.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام