أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب: بعض الأسماء التي وضعت تحت الإقامة الجبرية لا تشكّل خطرا على المجموعة الوطنية

تونس ــ الرأي الجديد 

أكد رئيس الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، فتحي الجراي، أن “بعض الأسماء التي وضعت تحت الإقامة الجبرية لا نرى أنها تُشكّل خطرا على المجموعة الوطنية”، وفق قوله.
وأشار فتحي الجراي، إلى أن الإجراء المتعلق بوضع أشخاص تحت الإقامة الجبرية ليس مطبقا بطريقة موحدة، مشيرا إلى أن عائلات بعض هذه الأشخاص تعرضت لنضييقات كبيرة، موضحا أنه تم التضييق على الموضوعين تحت الإقامة الجبرية من التنقل، منتقدا قرار غلق الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، مبرزا أن هذا القرار كان مفاجئا وطريقة تنفيذه كانت استعراضية ومُهينة فيما يتعلق بإخلائها من موظفيها وتجريدهم من سياراتهم، وفق تعبيره.

وأضاف الجراي، في تصريح لإذاعة “إكسبراس”، أن الهيئة الوطنية للوقاية من التعذيب، لم تتلقى أي توضيح بخصوص قرار غلق هيئة مكافحة الفساد.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام