أهم الأحداثاجتماعيالمشهد السياسينقابياتوطنية

الطبوبي بوضوح: الوضع الراهن لا يمكن أن يستمر… والانتخابات المبكرة هي الحلّ

تونس ــ الرأي الجديد

أكد الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغلن نور الدين الطبوبي، اليوم، أن “من عمق الممارسة الديمقراطية العودة إلى انتخابات مبكرة”.

واعتبر الطبوبي، أن هذا “الوضع لا يمكن أن يستمر”، مشيرًا إلى أن “أعتى الديمقراطيات تعود إلى من فوضها، وهو الشعب، ليكون القرار له”، حسب قوله.

وأضاف، في تصريح إعلامي على هامش إحياء الذكرى 74 لمعركة 5 أوت 1947 بصفاقس، أن الأولوية في هذه الفترة، هي “الإسراع في اختيار رئيس حكومة وفريق حكومي، يملأ الفراغات، ويقطع مع حالة العطالة في مستوى الإدارة”.

وحول مصير خارطة الطريق التي أعلن اتحاد الشغل أنّه أعدّها مؤخرا، قال الأمين العام للمنظمة الشغيلة، أن “الهيئة الإدارية للاتحاد، اختارت عدم التسرع، فالغموض حاليا سيد الموقف، ولم يتضح شيء بعد”، حسب نقديره.

وأضاف الطبوبي، قائلا: “نأمل أن يوضح لنا رئيس الجمهورية رؤيته وخارطة الطريق التي يعتزم اتباعها خلال الفترة القادمة، وما إذا كان الوضع الحالي سيكون مؤقتا في إطار الإجراءات الإسنثنائية، أم وضعا دائما، إلى جانب الصيغة التي ستكون عليها الحكومة”.. وشدد على أنّ الاتحاد، ينتظر من رئيس الجمهورية، “توضيح رؤيته بشأن النظام السياسي، والقانون الانتخابي، وقانون الأحزاب، وقانون الجمعيات، بالإضافة إلى الخيارات الاقتصادية والاجتماعية”، مشيرا إلى أنّه في ضوء ذلك، سيحدد الاتحاد موقفه، هل سيكون مع الرئيس في خياراته، أم لا”، وفق تصريحه لإحدى الإذاعات..

وبخصوص رئيس الحكومة القادم، وكيف ينظر إليه اتحاد الشغل، قال الطبوبي، “نحن لا ندعم أي شخص، لكننا سنتفاعل مع ما سوف يطرح علينا من مقترحات وبرامج وخيارات”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام