أحزابأهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

مصادر إعلامية لــ “الرأي الجديد”: الإفراج عن الموقوفين الأربعة من حركة النهضة

تونس ــ الرأي الجديد

علمت “الرأي الجديد” من مصادر مطلعة، أنّ قاضي التحقيق في المحكمة الابتدائية، أفرج منذ قليل، عن الأشخاص الأربعة المنتمين لحركة النهضة، الذين تم اعتقالهم منذ الثلاثاء المنقضي، فجر إعلان رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، عن “تدابير استثنائية” وفق الفصل 80 من الدستور..

وكان مصدر قضائي، قال في تصريح “لوكالة تونس إفريقيا للأنباء”، اليوم،  الجمعة، إنه “تم الاحتفاظ بشخصين منذ يوم الثلاثاء الماضي، (الحارس الشخصي السابق للغنوشي وعضو مجلس الشورى)، ووقع استنطاقهما من قبل فرقة مكافحة الإجرام بالحرس الوطني، في حين تم الاستماع إلى المتهمين الاثنين الآخرين (عضو طاقم التشريفات والشخص الرابع) بحالة تقديم، ثم وقع إحالتهم الأربعة، اليوم الجمعة، على المحكمة الابتدائية بتونس 2 حيث جرى التحقيق معهم من قبل قاضي التحقيق”.

وأكد ذات المصدر، أنّ فرقة مكافحة الإجرام، تلقت شكايات تفيد بمحاولة هذه العناصر الأربعة القيام بأعمال عنف عن طريق الاتصال بأشخاص من منطقة حي النور، (حي شعبي يتبع منطقة باردو، مقر مجلس نواب الشعب)، للتزود بعصي والقيام بأعمال عنف أمام البرلمان يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين، أي 26 و27 جويلية 2021.

وتحدثت مصادرنا، عن أن التحقيق مع هذا الرباعي، استهدف بالأساس، إشكالية سيارة بلوحة أجنبية، رغب القضاء التحقيق في شأنها..

والسؤال المطروح في الأوساط الإعلامية والسياسية، هو: هل تؤشر هذه الإيقافات لسلسلة من الاعتقالات لمنتمين وقيادات في حركة النهضة، كما يتحدث البعض من النخب التونسية ؟؟

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام