أحداثأهم الأحداثالمشهد السياسيدوليوطنية

حركة مجتمع السلم الجزائرية: قيس سعيّد يجرّ تونس والمنطقة إلى “فتنة عظيمة” خدمة للمشروع الصهيوني

الجزائر ــ الرأي الجديد 

أكدت حركة مجتمع السلم الجزائرية، رفضها قرارات الرئيس التونسي قيس سعيّد، بتعطيل البرلمان وإيقاف المسار الديمقراطي، واعتبرت ذلك جرا للبلاد والمنطقة إلى الفوضى.

وقال رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، في تدوينة له اليوم الاثنين، نشرها في صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “قيس سعيد يجرّ تونس والمنطقة إلى فتنة عظيمة بانقلابه على الدستور التونسي وعلى الديمقراطية”.

ورأى مقري، أن ما قام به قيس سعيد، هو خدمة للمشروع الصهيوني والاستعماري.. وقال: “القوى الدولية والحكام العرب الذين خططوا له ويسندونه، وكذا التيارات العلمانية في تونس، يفضلون الفوضى على الديمقراطية، وهم كلهم في خدمة المشروع الصهيوني والمشروع الاستعماري، والذين سيبقون على الحياد في تونس شركاء في الجريمة ويتحملون مسؤولية المآلات”، وفق تعبيره.

 

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام