أحداثأهم الأحداثدولي

أردوغان نقلا على لسان ماكرون: من غير الوارد أن أكون ضدّ “الإسلام”

إسطنبول ــ الرأي الجديد (وكالات)

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أنه قال لنظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون، إن بلديهما يمكن أن يتعاونا حول ملفي سوريا وليبيا.

وصرح أردوغان، خلال مؤتمر صحفي، عقب انتهاء قمة للناتو في بروكسل: “اتفقنا مع فرنسا على استمرار محادثاتنا الثنائية في روح تضامن كبير”.

وحول خلافاتهم،ا حول قضية معاداة الإسلام في فرنسا وموقف سلطاتها من المسلمين، نقل أردوغان عن ماكرون قوله خلال اللقاء: “من غير الوارد أن أكون ضدّ الإسلام، أقول هذا لكم كصديق”.

وتابع أن ماكرون ركز خلال المحادثات على مسألة إمكانية تعاون تركيا وفرنسا حول ملفي سوريا وليبيا، مضيفا: “نحن مرتاحون من القيام بمثل هذا العمل ويمكننا فعل ذلك. نحن سنواصل بحث هذه القضية”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام