أحزابأهم الأحداثالمشهد السياسيبرلمانوطنية

“قلب تونس” يستنكر التصرفات “الهستيرية” و”الهمجية” لسامية عبو

تونس ــ الرأي الجديد 

أكّد حزب “قلب تونس”، أن النائب الأول لرئيس مجلس نواب الشعب، وعضو المكتب السياسي للحزب سميرة الشواشي، تعرّضت لدى إشرافها على اجتماع مكتب المجلس، يوم الخميس الفارط، إلى ”اعتداء لفظي عنيف وسافر”، من قبل النائب سامية عبّو.

وعبّر الحزب، في بيان له، عن ”تضامنه ومساندته الكاملين لسميرة الشواشي وتجديده التقدير والاحترام لما تتحلّى به من رصانة وتعقّل وحسن تدبير في القيام بدورها في تسيير أعمال المجلس”.

وأعرب حزب “قلب تونس”، عن ”استنكاره الشديد وشجبه للسلوك المشين والتصرفات الهستيريّة والهمجيّة للنائب عن التيار الديمقراطي والكتلة الديمقراطيّة سامية عبّو، واعتمادها الدائم الاستفزاز والشتم والثلب إزاء زملائها النواب كأسلوب للتواصل داخل قبّة المجلس وخارجه ترذيلا للمؤسسة التشريعيّة”، حسب نصّ البيان.

وفيما يلي بيان الحزب: 

على إثر الاعتداء اللفظي العنيف والسافر الذي تعرّضت له الخميس 06 ماي 2021 لدى اجتماع مكتب المجلس السيّدة سميرة الشواشي النائب الأول لرئيس مجلس نواب الشعب وعضو المكتب السياسي لحزب قلب تونس من قبل النائب سامية عبّو يؤكّد الحزب:

  • تضامنه ومساندته الكاملين للسيّدة سميرة الشواشي وتجديده التقدير والاحترام لما تتحلّى به من رصانة وتعقّل وحسن تدبير في القيام بدورها في تسيير أعمال المجلس.

  • يعبّر عن استنكاره الشديد وشجبه للسلوك المشين والتصرفات الهستيريّة والهمجيّة للنائب عن التيار الديمقراطي والكتلة الديمقراطيّة سامية عبّو واعتمادها الدائم الاستفزاز والشتم والثلب إزاء زملائها النواب كأسلوب للتواصل داخل قبّة المجلس وخارجه ترذيلا للمؤسسة التشريعيّة.

  • يعتبر أنّ مثل هذه التصرفات اللاأخلاقيّة للنائب سامية عبّو وتماديها في تعاطي السباحة السياسويّة في المياه المتعفنة تسيئ للعمل البرلماني وسمعة المؤسسة التشريعيّة ولصورة المرأة التونسيّة ولا تهمّ المواطن أو تفيده في شيء. وهي علامة للفشل والفراغ الذين طالما طبَعَا مداخلاتها وتحركاتها. ولا غرابة في ذلك إذ أنّ فاقد الشيء لا ينتج إلاّ الرداءة والوضاعة.

  • وقد صدق من قال: “وَإِذا أَتَتكَ مَذَمَّتي مِن ناقِصٍ… فَهِيَ الشَهادَةُ لي بِأَنِّيَ كامِلُ”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام