أهم الأحداثاقتصادياتطاقة

حقل نوارة لإنتاج الغاز بتطاوين سيدخل حيز الاستغلال في جوان 2022

تونس ــ الرأي الجديد

من المتوقع أن يدخل حقل نوارة لإنتاج الغاز الطبيعي في جزئه الثاني في تطاوين سيدخل حيز الاستغلال في جوان 2022..

وسيوفر الحقل الجديد، حوالي 50 بالمائة من الاستهلاك الوطني من الغاز الطبيعي.

وبلغت نسبة تقدم الأشغال في هذا الجزء من المشروع، 41 بالمائة، في انتظار أن يدخل حيز الاستغلال والتسويق التجاري، بداية من جوان 2022.

ومن المنتظر أن يساهم حقل نوارة في تحسين الإنتاج الوطني للمحروقات مع دخول الثلاثي الثالث لسنة 2021.

وأعلنت وزارة الطاقة والمناجم والانتقال الطاقي يوم 29 مارس 2020 عن انطلاق ضخ الغاز من حقل نوارة في ولاية تطاوين، عبر محطة المعالجة النهائية في غنوش بقابس إلى الشركة التونسية للكهرباء والغاز، بمعدل إنتاج يومي يقارب مليون متر مكعب من الغاز.

ووفق وزارة الصناعة، فإنّ الجزء الرئيسي لحقل نوارة بقابس، انطلق في التسويق التجاري منذ مارس 2020، ويقدر الإنتاج اليومي من الغاز الطبيعي بحوالي 2.7 مليون طن مكعب يوميا، أي ما يمثل 31 بالمائة من الإنتاج الوطني المسوق.

ويتوقع أن يحقق حقل نوارة زيادة بـ 50% من الإنتاج الوطني من الغاز، وسيمكن من تغطية العجز في المحروقات بحوالي 20%، كما ينتج هذا الحقل الاستثنائي محروقات أخرى، إذ سيضيف 60% من غاز النفط المسال، و20% من إنتاج المكثفات.

يذكر أنّ كلفة المشروع بلغت 1217 مليون دولار، أي قرابة 3.5 مليار دينار تونسي.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام