5.متفرقاتأهم الأحداثبانورامافيديوهات

“حادثة صادمة”: مثّلت دور “ميّتة” … فماتت حقّا !!!

القاهرة ــ الرأي الجديد (صحافة عالمية)

أعلنت وسائل إعلام مصرية، عن وفاة “اليوتيوبر” أم زياد، بعد أيام من تمثيل مشهد موتها على موقع الفيديوهات “يوتيوب”.

وقالت صحيفة “الوطن” المصرية، إن أم زياد نشرت فيديو بعنوان “مقلب الموت في جوزي وأولادى متوقعتش ردة فعلهم … انهيار من البكاء، وذلك يوم 9 أفريل 2020، لتلقى نفس المصير الذي مثّلته، ولكن في الحقيقة في نفس اليوم بعد عام، في نهاية صادمة تخلق عشرات الأسئلة حول الشعور المبكر بالموت الذي مثلته فتحول إلى حقيقة”.

وأعلن شقيق أم زياد، اليوتيوبر حمدي “وفاة شقيقته بعد معاناتها من نقص الأكسجين، عقب اختناقها من تسرب غاز السخان، والذي أدى لاختناقها، وعلى الرغم من اللحاق بها إلا أنها ظلت تعاني من التنفس ونقص الأكسجين، قبل وفاتها”.

وظهرت قبل الوفاة بأيام، تتحدث عن معاناتها مع المرض، مؤكدة أنها لا تعاني من أثر عملية تكميم أو “كورونا”، لكن الأمر هو نقص الأكسجين بسبب الاختناق، حيث بدت منهكة وتعاني، الأمر الذي أثّر على نبرات صوتها خلال الحديث.

وسيطرت حالة واسعة من الحزن على مواقع التواصل، بعد إعلان وفاة “اليوتيوبر” أم زياد صاحبة قناة “يوميات أم زياد” التي تنشر من خلالها مقاطع مصورة لها ولعائلتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى