أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

رفيق عبد السلام: قيس سعيّد ينافس على الوعاء الانتخابي للمنظومة القديمة.. وهو “قذافي صغير” 

تونس ــ الرأي الجديد (فيسبوكيات)

هاجم القيادي بحركة النهضة ووزير الخارجية الأسبق رفيق عبد السلام، رئيس الجمهورية قيس سعيّد، بعد أن اختار التحول يوم أمس إلى مدينة المنستير لإحياء الذكرى 21 لرحيل الزعيم الحبيب بورقيبة.

وقال عبد السلام، إن هذه الزيارة وبعد تفكيك “الشفرة” السرية لسعيّد، وما يدور في عقله الباطن، الذي صنعته بطانة السوء من حوله، تؤكد بأن الرجل ماض في  المنافسة على الوعاء الانتخابي للمنظومة القديمة..

وأشار عبد السلام، إلى أنّ رئيس الدولة، لم يستهويه من بورقيبة، سوى رفضه للأحزاب والتعددية السياسية، قائلا: “إنه الطابع الفردي لحكم بورقيبة، وأسوأ ما في الميراث البورقيبي”..

واعتبر في تدوينة نشرها اليوم الأربعاء، رئيس البلاد “رجل فوضوي، ونسخة جديدة من العقيد الليبي معمر القذافي..

وأشار إلى أنّ الرجل “اغتر ببهرج القصر وبروتوكولات “المرشال عمار”، حسب وصفه، واستهواه بعض المتزلفين الذين يزينون له هواه السلطوي، لينصب نفسه سلطانا واحدا أوحد، مع فارق طفيف أن “القذافي الجديد” ــ كما أطلق عليه ــ لا يملك مالا ولا نفطا.. قبل أن يضيف قائلا: لكنه ــ أي قيس سعيّد ــ “يظل في نهاية المطاف، قذافي صغيرا، يحمل أفكارا فوضوية وشعبوية غامضة”..

وفيما يلي نص التدوينة…

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام