أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

مصدر من المستشفى العسكري: نادية عكاشة وحاشية قيس سعيّد تلقوا لقاح “كورونا” … وهذه قصّة “الطرد المشبوه” …

تونس ــ الرأي الجديد 

كشف موقع “مغرب انتلجنس”، نقلا عن مصدر من المستشفى العسكري، وصفه بـ ”الموثوق”، أن مديرة الديوان الرئاسي، نادية عكاشة، لم تتعرض إلى حالة تسمم عندما دخلت المستشفى إثر حادثة الطرد ”المشبوه”.

وأكد الموقع، أن نادية عكاشة ظهرت عليها أعراض الأنفلونزا الحادة والتعب والحمى الشديدة وآلام بالجسم، مؤكدا أن الأطباء لم يجدوا أي آثار مشبوهة لمسببات الأمراض، إلا أن نادية عكاشة اعترفت أنها تلقت حقنة لتخفيف الألم لكنها لم تكن تعلم نوعيتها بصفة دقيقة، لكنها “كانت تعاني من بعض الآثار الجانبية الشديدة من حقنة تلقتها اليوم السابق لإدخالها المستشفى”.

وأوضح “مغرب انتلجنس”، أن عكاشة استفادت من حملة تطعيم ”سرية” ضد كوفيد-19، إضافة إلى دائرة صغيرة من حاشية رئيس الجمهورية قيس سعيد.

يذكر أن رئاسة الجمهورية التونسية، تلقت 1000 جرعة من لقاح “كورونا”، في شكل هبة من الإمارات، وسط تستر من القصر الرئاسي عن هذا الموضوع.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام