أهم الأحداثاجتماعيمجتمع

المشروبات المسمومة: قاضي التحقيق يوجّه “تهمة القتل العمد” لامرأة تورطت في بيع “القوارص”

تونس ــ الرأي الجديد 

أصدر قاضي التحقيق بالمحكمة الابتدائية بالقصرين، بطاقة إيداع بالسجن في حق المرأة المشتبه في تورطها في عملية بيع المادة الكحولية السامة المعروفة بـ “القوارص” لعدد من الأشخاص بالجهة، والتي أودت بحياة 9 منهم وتسببت في تسمم أكثر من 50 شخصا آخر.

كما وجهت لهذه المرأة، تهمة القتل العمد مع سابقية القصد، وفق مساعد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين، شوقي بوعزّي.

وبين بوعزي، أن المرأة المذكورة، تم إلقاء القبض عليها بقفصة، ومثلت اليوم أمام النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بالقصرين، وقد فتحت النيابة تحقيقا في الغرض، موضحا أن شخصا آخر، وهو صاحب محل لبيع الفواكه الجافة أصيل الجهة، كان بدوره متورطا في بيع المادة الكحولية السامة، وقام باستهلاكها، غير أنه لم يتسن استنطاقه، لأنه توفي أمس بالعناية المركزة في المستشفى الجهوي بالقصرين.

وذكر المصدر ذاته، أن العقوبة السجنية في هذه القضية، تصل إلى الحكم بالإعدام، لافتا، في ذات السياق، إلى أن قاضي التحقيق أصدر بطاقات إيداع بالسجن في حق المرأة المشتبه بها، لأنه تم فتح تحقيق في كل حالة وفاة على حده.

وتابع أن قاضي التحقيق، سيحيل ملف هذه القضية بعد استكمال عمله، إلى دائرة الاتهام، والتي ستؤكد الاتهام من عدمه.

وكانت حصيلة حالات الوفاة جراء احتساء مادة سامة بولاية القصرين، من مكوناتها الأساسية مادة “القوارص”، قد ارتفعت الخميس إلى 8 حالات وفاة.

كما ارتفع العدد الإجمالي للأشخاص المصابين جراء هذه المادة، والذين استقبلهم المستشفى الجهوي بالقصرين منذ فجر الأحد المنقضي إلى حدود أمس الجمعة، إلى 58 حالة إصابة، أغلب المصابين، تلقوا الإسعافات اللازمة، وخضعوا للتحاليل المخبرية، وغادروا المستشفى في فترات زمنية مختلفة.

المصدر: وكالة تونس إفريقيا للأنباء

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام