أحزابأهم الأحداثوطنية

اختار عياض اللومي رئيسا للمكتب السياسي… “قلب تونس” يحسم الصراع الداخلي

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

قرر حزب “قلب تونس” في أعقاب اجتماعه مساء أمس، تعيين القيادي، والرئيس السابق للجنة المالية بالبرلمان، عياض اللومي، رئيسا للمكتب السياسي للحزب.
وذكر الحزب في بيان نشر على صفحة الحزب على فيسبوك، أنّ عملية التعيين، تمت إثر مداولات المكتب السياسي للحزب، ومن خلال توصية من رئيس الحزب، نبيل القروي من سجنه في المرناقية، الذي اعتبر أنّ المرحلة الراهنة، تقتضي رجلا في حسم اللومي وقدرته الاتصالية البارزة.

وبرز عياض اللومي في الآونة الأخيرة، كرجل باحث عن التوافقات صلب الحزام البرلماني لحكومة المشيشي، مدافعا عن حكومة المشيشي، وعن بقاء رئيس الحكومة في مهمته، ومناديا إلى تشكيل تنسيقية بين مكونات الحزام البرلماني، بعيدا عن بيانات الحزبية المتنافرة لمكونات الحزام.

ويدافع عياض اللومي بقوة، عن وجهة نظر رئيس الحزب، الذي يراهن على التوافق، وعلى تشكيل حزام  داخل البرلمان وفي المشهد السياسي، يكون بمثابة الأغلبية المريحة، وهي الخيارات التي مثلت مواقف فارقة بشكل قوي، فيما أصبح يعرف بــ “مجموعة القروي” داخل الحزب، في مواجهة الخط المعارض للالتقاء مع حركة النهضة..

ويشير اختيار اللومي على رأس المكتب السياسي، إلى انتصار “خطّ نبيل القروي” داخل الحزب، بما يضع الحزب أمام مرحلة جديدة، سيطبعها عياض اللومي بطابعه الخاص، وصوته المرتفع، وجرأته وشجاعته في اتخاذ المواقف وحسن التعبير عنها سياسيا وإعلاميا..

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام