أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

مصدر إعلامي: الشرطة الفنية تؤكد خلو “الطرد الرئاسي” من أي مادّة سامة

تونس ــ الرأي الجديد

أكدت مصادر إعلامية مطلعة، أنّ الشرطة الفنية، أكدت خلو الطرد الذي وصل القصر الرئاسي، “من اي مواد سامة”.
وكانت صفحة رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، أوردت اليوم، أنّ “رئيس الجمهورية قيس سعيد، تعرض  إلى محاولة تسميم عبر طرد بريدي يحتوي على مادة “الريسين” السامة التي تسبب الموت على الفور”.

وذكرت الصفحة الرسمية لرئيس الجمهورية، أنه “يتم حاليا إجراء اختبار وفرز جميع رسائل البريد الخاصة بقصر قرطاج، وفحصها في منشأة خارج الموقع”.

وقال مصدر برئاسة الجمهورية، في وقت سابق، “وصول ظرف مشبوه إلى القصر الرئاسي بقرطاج”، مبينا “أن الظرف كان خاليا من أية وثيقة، ويحتوي في المقابل على مادة مشبوهة”.

وأفاد المصدر لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، بأنه تم عرض المادة المشبوهة الموجودة بالظرف على التحليل للكشف عن نوعيتها، كما تم فتح بحث حول مصدر هذا الظرف.

يذكر أنّ صفحات “تنسيقيات قيس سعيّد”، هي التي كانت خلف ترويج خبر تسميم رئيس الجمهورية..

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام