أحزابأهم الأحداثوطنية

كتلة “الحزب الدستوري الحرّ” ستعرض لائحة لوم لسحب الثقة من الحكومة ورئيسها

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أعلنت رئيسة الحزب الدستوري الحر، عبير موسي، بأن كتلة حزبها ستعرض على الكتل البرلمانية لائحة لوم ضد الحكومة، لسحب الثقة منها.
ودعت موسي، القوى المدنية للاتفاق حول تركيبة حكومية تقطع مع الإسلام السياسي، وتحمل برنامجا اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا يستجيب لتطلعات الشعب”.

وقالت عبير موسي اليوم الأحد في يوم برلماني، إن كتلة الدستوري الحر ستطلب عقد جلسة مع باقي الكتل البرلمانية والقوى المدنية للاتفاق على اختيار اسم جديد، بديلا لرئيس الحكومة الحالي، يكون غير خاضع لإرادة حزب “الإخوان” في إشارة إلى حركة النهضة.

وأكدت أن كتلة حزبها تعوّل على تمرير هذه العريضة، معتبرة أن رؤية الحزب الدستوري تستند إلى اعتماد الآليات الدستورية لتحقيق المطالب الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.

ورأت أن إزاحة رئيس الحكومة ورئيس البرلمان، سيفضي إلى الخروج بالبلاد من الأزمة الحالية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام