أهم الأحداثالمغرب العربيدولي

قتلى وجرحى في الجزائر بانفجار لغم على الحدود مع تونس.. والخارجية التونسية تعزي

تونس ــ الرأي الجديد / سندس

تقدمت تونس بخالص عبارات التعازي والمواساة للحكومة وللشعب الجزائريين، على إثر الحادث الإرهابي الغادر، الناجم عن انفجار لغم تقليدي في إحدى بلديات ولاية “تبسة” الجزائرية..
وجددت الخارجية التونسية بهذه المناسبة، تضامنها المطلق مع الجزائر الشقيقة، مؤكدة وقوفها اللامشروط معها في حربها ضد الإرهاب، وكل المحاولات اليائسة التي تستهدف أمن واستقرار الشعب الجزائري الشقيق.

وكانت وزارة الدفاع الجزائرية، أعلنت أمس، عن وقوع قتلى وجرحى في انفجار لغم بمركبة مدنية، في ولاية تبسة الحدودية مع تونس.

وقالت الوزارة في بيان، إن خمسة جزائريين قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بجروح متفاوتة الخطورة، إثر انفجار قنبلة تقليدية الصنع بالولاية، مشيرة إلى أن الحادثة وقعت عند مرور مركبة كان على متنها الضحايا بالمنطقة، دون تقديم تفاصيل حول الجهة التي تقف وراء التفجير.

وفي سياق متصل، نقلت قناة “النهار” الجزائرية عن مصدر أمني، أن الضحايا هم صيادون، “وانفجرت سيارتهم نتيجة لغم زرعته جماعة إرهابية”، مشيرة إلى أن وحدات الجيش الجزائري تدخلت في الحادث، وحاصرت المكان وبدأت بعملية تمشيط شاملة لتتبع أثر المنفذين.

بدوره، قال الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون في تغريدة بموقع “تويتر”: “عمل جبان وهمجي، ذلك الذي أودى بحياة خمسة من مواطنينا من منطقة ثليجان بولاية تبسة، عقب انفجار لغم تقليدي زرعته أيادي الغدر (..)”.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام