أهم الأحداثٱقتصاد وطنياقتصادياتالمشهد السياسيوطنية

صندوق النقد الدولي “يضغط” على حكومة المشيشي… فبماذا طالبها ؟؟

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

اتفق رئيس الحكومة، هشام المشيشي، مع بعثة خبراء صندوق النقد الدولي، على وضع برنامج إصلاحات اقتصادي مضبوط، يتماشي مع رؤية الحكومة وأولوياتها، ويتناسب مع قدراتها المالية الحالية.

جاء ذلك، خلال محادثة للمشيشي، مساء أمس، مع بعثة خبراء صندوق النقد الدولي، عبر تقنية التواصل عن بعد، بحضور وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار علي الكعلي، والمستشار الاقتصادي لرئيس الحكومة عبد السلام العباسي.

ووفق المعلومات التي حصلت عليها “الرأي الجديد” من مصادر قريبة من رئاسة الحكومة، فإنّ بعثة خبراء الصندوق، شددت على ضرورة أن تتجه الحكومة نحو الإصلاحات الاقتصادية، مشيرة إلى أنّ الصندوق لم يعد يجد مبررا لمزيد من المماطلة في الدخول في هذه الإصلاحات.

ويبدو أنّ بعثة الصندوق، أمهلت رئاسة الحكومة، بضعة أشهر للبدء في هذه الإصلاحات، التي تمس المالية العمومية، والصناديق الاجتماعية، والمؤسسات العمومية، وغيرها.

وكان المشيشي، أكد في بلاغ لرئاسة الحكومة نشر أمس، أنّ الحكومة “تستعد فعليا للانطلاق في مسار الإصلاحات الهيكلية”، مضيفا أنه “حان الوقت، بعد تركيز المؤسسات والهيئات الداعمة للمسار الديمقراطي، للانطلاق في اعتماد إصلاحات اقتصادية واجتماعية تنتظرها بلادنا”.

وسيطرح هذا المعطى الجديد على حكومة المشيشي، اتخاذ قرارات يصفها الكثير من الخبراء، بــ “الموجعة”، و”الخطيرة”، على اقتصاد البلاد، فيما لا يستبعد، نتيجة لذلك، دخول الحكومة في صراع مع اتحاد الشغل، الذي سيرفض الكثير من هذه الإصلاحات، لدواعي نقابية واجتماعية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام