أحداثأهم الأحداثدولي

وزير خارجية قطر يردّ على رئيس جهاز “الموساد” الصهيوني بشأن التطبيع

الدوحة ــ الرأي الجديد (مشاهدات)

تطرق وزير الخارجية القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، عن التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي، وموقف الدوحة منه.

وأكد آل ثاني خلال مقابلة مع قناة “الجزيرة”، إن “قرار التطبيع سيادي لكل دولة، وأن موقف قطر منه، واضح ولم يتغير”.

وتابع أن تطبيع قطر مع الاحتلال، مرتبط بالتزام الأخيرة بتطبيع بنود المبادرة العربية للسلام، التي تنص على إقامة دولة فلسطينية، معترف بها دوليا على حدود 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وحل عادل لقضية اللاجئين الفلسطينيين، وانسحاب الاحتلال من هضبة الجولان السورية المحتلة، والأراضي التي ما زالت محتلة في جنوب لبنان.

وأضاف “الآن لا يوجد أي دافع للتطبيع، في ظل عدم التزام الاحتلال بهذه الشروط”.

وتأتي تصريحات آل ثاني، في شكل ردّ غير مباشر على رئيس جهاز “الموساد” الإسرائيلي، إيلي كوهين، الذي قال في مقابلة تلفزيونية، إن المصالحة الخليجية قد تكون باكورة لتطوير العلاقات بين إسرائيل وقطر.

ويزعم الاحتلال الصهيوني، أن هناك نحو 6 أو 7 دول تتجه نحو التطبيع، علما أن هذه الدول موزعة على أفريقيا، وشرق آسيا، بالإضافة إلى دول الخليج.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام