أحداثأهم الأحداثدولي

كيف يعيش “كارلوس غصن” حياته في بيروت بعد “فراره الغامض” !

بيروت ــ الرأي الجديد (وكالات)

منذ فراره من اليابان قبل عام، حيث يحاكم بتهم عدّة بينها التهرب الضريبي، يعيش قطب صناعة السيارات كارلوس غصن في بيروت نمط حياة مختلف عن ذلك الذي عهده، مع منعه من السفر وغيابه عن الأضواء.

* بعيدًا عن القضاء الياباني

واستفاد “غصن”، الرئيس السابق لتحالف رينو نيسان ميتسوبيشي، من أن لبنان لا يسلم رعاياه إلى دولة أخرى لمحاكمتهم، ليبقى منذ فراره الغامض والمثير للجدل من طوكيو، بعيدًا عن القضاء الياباني الذي كان قد وضعه قيد إقامة جبرية مشددة.

* فيلا أنيقة

وبعدما كان يجوب الكوكب، يعيش غصن (66 عاما) حياة هادئة في بيروت.

يقيم في فيلا أنيقة، كانت شركة نيسان قد اشترتها ورممتها حين كان رئيسها، تقع في شارع راق في منطقة الأشرفية في بيروت.

ويمضي غصن وقته مع زوجته كارول، التي لم يغفل في أي من إطلالاته الإعلامية الحديث عنها وعن عمق علاقاتهما.

ويحيط نفسه بدائرة ضيقة من الأصدقاء المقربين.

ويقضي أحيانا، إجازات قصيرة في بيوت الضيافة المنتشرة في مناطق جبلية عدة في لبنان.

* متجذّر في لبنان

في مقابلة مع صحيفة “لوريان لو جور”، الناطقة بالفرنسية في بيروت مطلع نوفمبر، قال غصن “لا أحن إلى أي شيء من حياتي السابقة، واليوم أشعر بأنني متجذر في لبنان، وهذا ما لا يقدر بثمن

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام