أهم الأحداثاجتماعيمجتمع

مدير معهد “باستور” يعلن عن تحضيرات وزارة الصحّة لحفظ لقاح “كورونا” المنتظر

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أكّد مدير عام معهد “باستور”، الهاشمي الوزير، اليوم الثلاثاء، أن وزارة الصحّة، بصدد القيام بالتحضيرات اللوجستية اللازمة لتوفير تجهيزات حفظ لقاح “كورونا” المنتظر في أفضل الظروف.

وأوضح الهاشمي الوزير، أن حفظ اللقاح يتطلّب توفير عدّة تجهيزات، ومن أهمّها ثلاجات خاصّة تتميز بدرجات حرارة تحت الصفر منخفضة جدّا، قائلا: “تونس تملك عددا من هذه الثلاجات لكن هذا العدد غير كاف حيث تنكبّ وزارة الصحة حاليا على رفع هذا التحدّي، وتوفير هذا النوع من الثلاجات وغيرها من التجهيزات اللازمة بالقدر الكافي وفي كامل تراب الجمهورية، بما في ذلك المناطق النائية”.

وبيّن الوزير، أن لقاح شركة “موديرنا”، الذي أثبت فاعليته بنسبة تفوق 90 بالمائة، تتطلّب عملية حفظه توفر ثلاجات درجة حرارتها أقلّ من 20 درجة تحت الصفر، على أن يتمّ قبل استعماله نقله إلى ثلاجات أخرى تبلغ درجة حرارتها 4 درجات حيث يبقى صالحا للاستعمال لمدّة شهر كامل.

أما بخصوص لقاح شركة “فايزر”، فأكد الوزير أن عملية حفظه ليست بالهيّنة حيث يتمّ الاحتفاظ به في ثلاجات درجة حرارتها أقلّ من 70 درجة تحت الصفر، ليتمّ قبل الشروع في استعماله نقله إلى ثلاجات تتراوح درجة حرارتها بين 4 و7 درجات، حيث يظلّ صالحا للاستعمال لمدّة لاتتجاوز أسبوعا على أقصى تقدير.

وشدّد مدير عام معهد “باستور”، على أن تونس لم تقرّر بعد، أي اللقاحين ستختار، ومن الوارد أن تراهن على تلاقيح أخرى بصدد الإعداد، ولكن ماهو مؤكد أنها لن تستورد أي نوع من التلقيح، إلاّ بعد أن تصادق عليه منظمة الصحة العالمية وتؤكد نجاعته وسلامته بصفة قطعية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام