أحداثأهم الأحداثدولي

عمدة باريس: فرنسا ضحية ما وصفها بــ “الفاشية الإسلامية”

باريس ــ الرأي الجديد (وكالات)

قال عمدة مدينة “نيس”، إن فرنسا ضحية ما وصفها “بالفاشية الإسلامية”.
وخلال تفقده موقع الهجوم، أكد أن منفذ الهجوم ردد عبارة “الله أكبر” خلال نقله إلى المستشفى.

ومع تزامن الهجوم بعقد جلسة اعتيادية للبرلمان الفرنسي، أوقف رئيس الجمعية الوطنية ريتشارد فيران أعمال الجلسة، وطلب من النواب الوقوف دقيقة صمت على أرواح الضحايا.

وكانت الكنيسة الكاثوليكية، أدانت في وقت سابق هجوم نيس، وقالت إن “المسيحيين يجب ألا يكونوا رمزا يجب قتله”.

وأعلن مجلس الديانة الإسلامية في فرنسا، إدانته الشديدة لعملية الطعن، وقرر إلغاء كل الاحتفالات المرتبطة بالمولد النبوي الشريف تضامنا مع الضحايا.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام