1.المشهد الثقافيأهم الأحداثبانوراما

“قرطاج للمحترفين” تسند المشاريع السينمائية

تونس ــ الرأي الجديد

تعتبر اليوم ورشتا “شبكة” و”تكميل”، التي تهدف إلى تقديم منح مساعدة على إتمام المشاريع السينمائية من الأقسام الرئيسية لأيام قرطاج السينمائية، التي ما فتئت تتطور من دورة إلى أخرى.. 

هذا العام، وفي الدورة الاستثنائية لأيام قرطاج السينمائية، ستنتظم “قرطاج للمحترفين”،  بورشتيها “شبكة” وتكميل”، بفضل الثقة المتجددة لشركائنا، وذلك في الفترة من 16 إلى 18 ديسمبر2020..

وكانت ورشة تكميل، دعمت منذ سنة 2014، تاريخ إنشائها، حوالي 44 مشروعا في مرحلة ما بعد الإنتاج. أما “شبكة” فدعمت 9 مشاريع قيد التطوير منذ سنة 2018

وقد عرفت الكثير من هذه الأفلام، مسيرة تدعو إلى الفخر في المهرجانات الدولية أو في المنصات المهنية المماثلة..

كما استفاد أصحاب المشاريع العرب والأفارقة من اللقاء بالضيوف، من مهنيين وصناع السينما، فنهلوا من تجاربهم وخبراتهم، وتبادلوا معهم وجهات النظر والأفكار، وجمعتهم بهم نقاشات عميقة ومثمرة..

وتكتمل الورشتان “تكميل” و”شبكة” ببعضهما البعض، حتى صارت “قرطاج للمحترفين”، منصة ترافق السينمائيين في مشاريعهم من مرحلتهم الأولى حتى النهاية..

في هذه السنة الاستثنائية والصعبة بالنسبة إلى جميع الفنانين، كان من الضروري الاستمرار في تجديد أحلام الفنانين لتستمر معها أحلامنا..

وعلى الرغم من انتشار الوباء، تقاوم أيام قرطاج السينمائية بصمود، وفية لخطها التحريري في اكتشاف المواهب، حيث قررت “الأيام”، في دورتها الاستثنائية، دعم الأفلام الأولى والثانية لمخرجيها.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام