أهم الأحداثاجتماعيمجتمع

وزارة الداخلية تكشف تفاصيل جريمة قتل الفتاة “رحمة”

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أعلنت وزارة الداخلية، في بلاغ لها، أنه تمّ القبض على المتّهم بقتل الشابة “رحمة” في تونس العاصمة.
وأوضحت الوزارة، أن مكالمة هاتفية وردت على قاعة العمليات بمنطقة الأمن الوطني بحدائق قرطاج، مفادها العثور على جثّة أدمية لفتاة ملقاة بمجرى مياه، موازية للطريق السريعة رقم 09 في إتجاه العاصمة عليها آثار تعفن.

وتمّ إيلاء الموضوع الأهمية اللازمة، وبعد إجراء التحريات الفنية والميدانية المعمقة، تمكنت الوحدات التابعة لمنطقة الأمن الوطني بحدائق قرطاج، من حصر الشبهة في شخص قاطن بالجهة وإلقاء القبض عليه بإحدى حضائر البناء، وبالتحري معه إعترف أنه بتاريخ 21 سبتمبر 2020، كان بجهة عين زغوان الشمالية وبعد أن إحتسى كمية من المشروبات الكحولية، شاهد الهالكة فالتحق بها، ودفعها بمجرى مياه بين الأشجار ليتولى إثر ذلك خنقها بيديه حتى يتأكد من وفاتها وسرقة هاتفها الجوال والفرار.

وقد أذنت النيابة العمومية، بالإحتفاظ به وإحالته على الادارة الفرعية للقضايا الإجرامية بإدارة الشرطة العدلية لمواصلة الأبحاث.

وقد خلّفت جريمة القتل البشعة، التي راحت ضحيتها الشابة رحمة في منطقة عين زغوان، اليوم “غضبا شعبيا كبيرا”، على منصات التواصل الاجتماعي، منذ لحظة العثور على جثة الضحية في قنال على الطريق السريعة تونس المرسى.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام