أحداثأهم الأحداثدولي

بعد الإمارات والبحرين: 3 دول عربية جديدة ستوقع اتفاق تطبيع علاقات مع إسرائيل

واشنطن ــ الرأي الجديد (مواقع)

ذكرت شبكة “سي أن أن” الأمريكية، نقلا عن مصادر خاصة، بأن الإدارة الأمريكية تنظر لاتفاقات تطبيع جديدة مع دول عربية، بعد الاتفاق الإماراتي البحريني مع إسرائيل.
وبحسب مصادر  “سي أن أن”، فإن الدول الجديدة، هي سلطنة عمان، والسودان، والمغرب.

غير أنّ الحكومة المغربية، أعلنت خلال الأيام الماضية، رفضها لأي تطبيع للعلاقات مع إسرائيل، ورفض أي عملية تهويد أو التفاف على حقوق الفلسطينيين والمقدسيين وعروبة وإسلامية المسجد الأقصى والقدس الشريف.

المغرب ترفض بشكل قطعي
وقال رئيس الوزراء المغربي سعد الدين العثماني، أمام اجتماع لحزب العدالة والتنمية؛ إن المغرب يرفض أي تطبيع مع “الكيان الصهيوني” لأن ذلك يعزز موقف إسرائيل في مواصلة انتهاك حقوق الشعب الفلسطيني.

سودانيا، قال متحدث باسم حكومة السودان، فيصل محمد صالح، إن حمدوك طلب فصل تطبيع العلاقات مع إسرائيل عن القرار الأمريكي بحذف السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

وقال المتحدث في بيان، إن حمدوك أبلغ وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، بأن الحكومة الحالية لا تملك تفويضا لاتخاذ قرار بشأن تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وكانت رئاسة وزراء الاحتلال الإسرائيلي، أعلنت في فيفري الماضي، أن نتنياهو، التقى الاثنين، برئيس مجلس السيادة في السودان عبد الفتاح البرهان، خلال زيارته إلى أوغندا.

سلطنة عمان في الطريق
في سياق متصل، أفادت وكالة رويترز، نقلا عن مسؤول أمريكي كبير، اليوم الثلاثاء، إن من المتوقع أن ترسل سلطنة عمان ممثلين لحضور مراسم توقيع اتفاقات تطبيع الإمارات والبحرين مع الاحتلال في البيت الأبيض.

وتوقع إسرائيل مساء اليوم في البيت الأبيض، اتفاقيتي تطبيع وإقامة علاقات دبلوماسية تاريخيتين مع الإمارات العربية المتحدة، والبحرين.

ورحبت سلطنة عمان بالتطبيع الإماراتي البحريني مع الاحتلال، فيما نفت المغرب نيتها التطبيع مع دولة الاحتلال.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام