أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

أكد أنه لا مجال لتمریر الحكومة ثم إدخال تحویرات علیها: ماذا دار بين قيس سعيّد وممثلي الأحزاب والكتل البرلمانية ؟

تونس ــ الرأي الجديد 

أكد رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، حرصه على تحقيق الاستقرار السياسي الضروري للنهوض بالبلاد والتسريع في مواجهة الاستحقاقات المقبلة لتحقيق آمال الشعب التونسي التي طال انتظارها.

وشدّد قيس سعيّد، خلال لقاء جمعه بممثلي عدد من الأحزاب والكتل البرلمانية بقصر قرطاج اليوم الاثنين، على أهمية تضافر جهود مختلف القوى السياسية والوطنية، ووجوب أن تتحمّل كل الأطراف مسؤولياتها في هذا الظرف الدقيق من أجل تحقيق هذا الاستقرار.

واعتبر سعيّد، أنه “لا مجال لتمریر الحكومة ثم إدخال تحویرات علیها بعد مدّة وجیزة، مبيّنا أن مطالب الشعب التونسي هي التي یجب أن تكون مقصد كل مسؤول داخل الدولة.

يذكر أن اللقاء، حضره كلّ من، رئيس “حركة النهضة” راشد الغنوشي والقيادية عن الحركة زينب براهمي، ويوسف الشاهد ومصطفى بن أحمد عن حزب “تحيا تونس”، وزهير المغزاوي ومحمد المسليني عن “حركة الشعب”، وهشام العجبوني ومحمد الحامدي عن حزب “التيار الديمقراطي”، حسب بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام