أهم الأحداثبانورامامجتمع

صحف إيطالية: إيطاليا تشرع في ترحيل المهاجرين التونسيين تنفيذا لاتفاقها مع الرئيس سعيّد

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

شرعت السلطات الإيطالية في ترحيل المهاجرين التونسيين الذين وصلوا جزيرة لامبيدوزا الإيطالية خلال الأسابيع القليلة الماضية، في إطار رحلات على ما يعرف بــ “قوارب الموت”.
وأعلنت صحف إيطالية منذ يوم أمس، أنّ عملية الترحيل التي انطلقت يوم الإثنين، ستشمل مئات التونسيين الذين سيتم إعادتهم إلى تونس، عبر بواخر تونسية أو إيطالية.
وذكرت هذه الصحف، أنّ قرار الترحيل، جاء في أعقاب الإتفاق مع الرئيس قيس سعيد مؤخرا، خلال زيارة وزيرة الداخلية الإيطالية إلى تونس قبل نحو أسبوع.
وكان وزير الخارجية الإيطالي، أعلن في مداخلة له على موجات إحدى الإذاعات الفرنسية، مساء أمس، “أنّ اتفاقا حصل مع الجانب التونسي، في آخر زيارة قامت بها وزيرة الداخلية يوم 28 جويلية المنقضي، إلى القصر الرئاسي، على ترحيل هؤلاء بداية من يوم الإثنين 10 أوت، على أن تتكفل الدولة التونسية، بمصاريف الترحيل، باعتبار أن عدد التونسيين يمثل نسبة 45% من العدد الجملي للمهاجرين من جنسيات مختلفة.
ورغم صمت رئاسة الجمهورية إزاء هذه التصريحات الإيطالية التي أشعلت وسائل التواصل الاجتماعي، وأغضبت الشبان التونسيين المهاجرين بشكل غير شرعي، فقد صرح العميد، هشام المدب، في تصريح إذاعي، بأنّ هذه الأرقام مضخمة جدا، مؤكدا أنّ تونس غير موجودة بتاتا في قائمة المهاجرين غير الشرعيين إلى إيطاليا.
وفسر هشام المدب هذه المغالطات الإيطالية، بتصريحات الرئيس سعيّد المستفزة لبعض الأطراف الدولية، إلى جانب هشاشة الوضع التونسي، وضعف رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة وتشتت البرلمان، وهو ما تحاول إيطاليا مثلا، استغلاله وتوظيفه لمصلحة مقاومتها الهجرة غير الشرعية.
يذكر أنّ الجزائر، رفضت عودة مهاجريها، ودخلت في مفاوضات مع الجانب الإيطالي، للبحث عن حلول مختلفة، وهو ما أكده وزير الخارجية الايطالي ذاته..

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوب