أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

“التيار الديمقراطي” يطالب المشيشي بعدم تشريك “النهضة” في الحكومة القادمة

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)

أكد  القيادي في “التيار الديمقراطي”، هشام العجبوني، أن لقاء حزبه مع المكلف بتشكيل الحكومة هشام المشيشي “كان شفافاً ومثمراً”، وتمّ خلاله الإتفاق على مبادئ عامة يجب أن تعمل عليها الحكومة القادمة، أهمّهما ضمان تطبيق القانون على الجميع دون اسثناء، خاصّة وأن المشيشي إبن الإدارة التونسية ومطّلع على العديد من الملفات، وفق تعبيره.

وأضاف هشام العجبوني، في تصريح اذاعي، أن هناك أحزاباً لها شبهات تمويل أجنبي، تحاول إختراق القضاء وتطويعه لفائدة مصالح حزبية “ضيّقة”، قائلاً: “هذه الأحزاب لا تؤمن بدولة القانون والمؤسسات وتسعى لتحقيق مصالحها على حساب مصلحة البلاد”.

وكشف العجبوني، أن حزبه لا يعارض وجود حزب “قلب تونس” في الحكومة القادمة، رغم تصويته ضدّ لائحة سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي، إلاّ أنه يعارض تشريك “النهضة” في الحكومة، مبرزا أن حزبه طلب من المشيشي “عدم إشراكها في التشكيلة الحكومية الجديدة”، وفق قوله.

واعتبر القيادي في “التيار”، أن وجود “حركة النهضة” في الحكومة، لا يسمح بالقيام بإصلاحات جذرية قادرة على الخروج بالبلاد من الأزمة الراهنة، وفق قوله.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوب