نقابة الديوانة: نتعامل مع “إرهابيين” و”كناطرية” مموّلين لأحزاب ونواب بالبرلمان

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)

قال رئيس المكتب التنفيذي للنقابة الموحدة لسلك الديوانة، حبيب الحبيبي، أنهم يتعاملون مع أشخاص “مارقة عن القانون ومنهم مهربين وكناطرية”، من الممولين الرئيسين للإرهاب، وفي الوقت ذاته يمولون أحزابا ونوابا بالبرلمان، متابعا: “محاضرنا مشطّة لأننا نتعامل مع أناس متغوّلة ومستكرشة ومارقة على القانون”.

وأضاف الحبيبي، أن “تملّص” سلطة الإشراف من واجباتها هي نتيجة حتمية ضدّ كل أشكال التهميش الممنهج ضدّ الديوانة، رغم أنها أول مموّل لميزانية الدولة، من ذلك أنها وفّرت مابين 2018 و2019 نحو 16 ألف مليار لميزانية الدولة.
وأكد حبيب الحبيبي، في تصريح لإذاعة “موزاييك أف أم” اليوم السبت، أنهم يطالبون بامتيازات وليس بحقوق وفق محاضر جلسات ممضاة منذ سنة 2016 ، مشيرا إلى أن الديوانة البحرية، تمكّنت خلال شهر جوان، من توفير 19 مليارا للدولة، ووفرت ديوانة مطار قرطاج عملة أجنبية تراوحت بين 17 و18 مليارا، متابعا: “أعوان الديوانة واصلوا عملهم خلال أزمة كوفيد 19، وسجّلوا محاضر تعلّقت بحجز حوالي 500 غرام من مخدر الكوكايين، لدى مواطن تونسي قادم من إيطاليا أكبر بلد بؤرة لفيرورس كورونا”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق