“طلبوا مني إشعال فرن”: شهادة جديدة “مروّعة” في قضية مقتل خاشقجي

اسطنبول ــ الرأي الجديد (وكالات)

كشف موظف في القنصلية السعودية بإسطنبول، ماذا طلب منه السعوديون، بعد أقل من ساعة على دخول الصحفي السعودي جمال خاشقجي المبنى الذي قتل فيه، في أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

وحسب ما نقلته وكالة “رويترز”، فقد “أبلغ زكي دمير، الموظف في القنصلية السعودية بإسطنبول محكمة تركية، أنه طـُلب منه إشعال فرن تنور، بعد أقلّ من ساعة على دخول خاشقجي المبنى”.
وقال دمير، إنه “استدعي لمقرّ سكن القنصل بعد أن دخل خاشقجي مبنى القنصلية المجاور للحصول على أوراق خاصة به”، متابعا: “كان هناك خمسة أو ستة أشخاص … طلبوا مني إشعال فرن تنور … كانت هناك أجواء من الذعر”.
وكان زكي دمير، وهو فني محلي عمل لدى القنصلية، يدلي بشهادته في اليوم الأول من محاكمة 20 مسؤولا سعوديا غيابيا، في ما يتّصل بمقتل خاشقجي الذي فجر غضبا دوليا ولطخ صورة الحاكم الفعلي للسعودية، وفق تقرير لوكالة “رويترز”.
يذكر أن خاشقجي، اختفى داخل القنصلية السعودية في إسطنبول في أكتوبر 2018، عندما ذهب لاستخراج أوراق لزواجه.
وقالت بعض الحكومات الغربية، وكذلك وكالة المخابرات المركزية الأميركية، إنها تعتقد أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أمر بقتله، وهو اتّهام نفاه مسؤولون سعوديون.
وقال مسؤولون أتراك، إن إحدى النظريات التي تحقّق فيها الشرطة هي أن قتلة خاشقجي ربما تخلّصوا من جثته بحرقها بعد خنقه وتقطيع أوصاله.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق