حاتم المليكي: “حركة النهضة” تمارس “الابتزاز” في قضية “الفخفاخ”

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)
عبّر النائب في البرلمان ورئيس “الكتلة الوطنية”، حاتم المليكي، عن استغرابه من موقف “حركة النهضة”، في قضية تضارب مصالح رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، معتبرا أن موقف “النهضة” فيه “تناقضا” و”ابتزازا”، وفق تعبيره.
واعتبر حاتم المليكي، في تصريح لإذاعة “جوهرة أف أم” اليوم الجمعة، أن “حركة النهضة” ستنتظر نتائج التحقيقات، وستطالب في نفس الوقت إلياس الفخفاخ بتوسيع الائتلاف الحكومي، مشيرا إلى أن “النهضة” و”قلب تونس” و”ائتلاف الكرامة”، يحاولون “إسقاط الحكومة بأي طريقة كانت”، حسب زعمه.
وأضاف المليكي، بأن وجود ما وصفه بـ “التحالف الثلاثي”، لا يزعجهم في الكتلة، مبرزا أنهم كانوا يدركون منذ البداية أن هذا التحالف موجود، وأنه يمثّل توجّها استراتيجيا لدى حزب “قلب تونس”، مستغربا استمرار ممثلي هذا الحزب في إنكار التحالف في خطاباته الرسمية.
وحول موقف كتلته، من قضية تضارب المصالح لدى رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، أكد أن كتلته ستبدي موقفها من الحكومة ورئيسها بعد الاطّلاع على نتائج التحقيقات البرلمانية والقضائية، مشدّدا على أن موقفهم لا يتعلّق بشخص وإنما بالحكومة وبارساء تقاليد في شبهات الفساد، وعلى أنه من المفروض انتظار نتائج الهيئات الرقابية.
الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق