الصادق جبنون: على الفخفاخ أن يقدّم استقالته في أقرب وقت ممكن

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)

أكد الناطق الرسمي بإسم حزب “قلب تونس”، الصادق جبنون، أن حكومة إلياس الفخفاخ “لم تعد تحظى بثقة أغلب الأطراف”.

وأضاف الصادق جبنون، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم” اليوم الخميس، أن هنالك “أطرافا من داخل الإتئلاف الحاكم يطالبون بتحمّل حكومة الفخفاخ مسؤوليتها السياسية”، وفق قوله.
وشدّد جبنون، على أن إلياس الفخفاخ، يجب أن يتحمّل مسؤوليته السياسية كرجل سياسة، بإعتباره صاحب الخطة الثانية في السلطة التنفيذية، وبالتالي عليه أن “يقدّم استقالته في أقرب وقت ممكن”، حسب تعبيره.
وفي سياق متّصل، حول الائتلاف بين “قلب تونس” و”ائتلاف الكرامة”، أكد الصادق جبنون، أن لجنة التحقيق التي تمّ تكوينها كانت تتطلّب أغلبية من المعارضة، والأطراف الذين قبلوا المشاركة في هذه اللجنة هم “ائتلاف الكرامة”.
وأوضح الناطق الرسمي باسم “قلب تونس”، أن حزبه يعمل وفق نقاط معيّنة، متابعا: “النقاط التي إلتقينا حولها مع ائتلاف الكرامة هو تكوين لجنة التحقيق البرلماني بخصوص شبهة تضارب المصالح لدى رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ وكان من الضروري الحصول على 54 نائبا حتى تتكوّن اللجنة وائتلاف الكرامة وافق على المشاركة”، وفق قوله.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق