إضراب عام ووقف الإنتاج بالشركات البترولية لمدة 3 أيام

تونس ــ الرأي الجديد (متابعات)

أعلن الاتحاد العام التونسي للشغل بتطاوين رفضه لقرارات المجلس الوزاري المضيق المتعلق بالنظر في الوضع التنموي بالجهة، معتبرا أنها “استهانة باستحقاقات الجهة وتضحيات أهلها”.

ودعا الاتحاد في بلاغ له، منظوريه العاملين بالشركات البترولية للدخول في إضراب عام لمدة 3 أيام، مع وقف الإنتاج بداية من يوم الأحد 12 جويلية الجاري.
وحمّل الاتحاد الجهوي للشغل، الحكومة المسؤولية في كل ما قد يترتب عن قراراتها من تصعيد في أشكال الاحتجاج، محذرا إياها “من مغبة العودة إلى ترهيب المواطنين واعتماد الحل الأمني”.
وعبّر اتحاد الشغل، عن استعداده لخوض كل الأشكال النضالية بما في ذلك الإضراب العام والشامل.
وكان المجلس الوزاري المضيق لرئاسة الحكومة، أصدر جملة من القرارات تتعلق بالوضع التنموي في جهة تطاوين، من بينها انتداب 500 عون قبل موفى السنة الحالية، ورفع العراقيل المتعلقة بصندوق التنمية بالجهة وحلّ إشكالية الحصول على التمويل البنكيّ للمشاريع وتيسير الإجراءات ومرافقة المنتفعين، مع الانطلاق فورا بالمشاريع الجاهزة والمتحصّلة على الموافقات والتي يناهز عددها الـ 60 مشروعا، بالإضافة إلى دعوة البنك التونسي للتضامن، إلى التسريع في تحويل اعتماد إضافي قدره 1.2 مليون دينار، لجمعيّات القروض الصغرى بالولاية، تصرف على برنامج المسؤولية المجتمعية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق