أحزابأهم الأحداثوطنية

علي العريض: موقفي الرافض لبقاء الغنوشي على رأس “النهضة” لمصلحة النهضة والديمقراطية في تونس

تونس ــ الرأي الجديد (استماع)

قال القيادي في “حركة النهضة”، علي العريض، أنه يحترم القانون الأساسي للحركة، الذي يحدّد بدورتين عهدة رئيس الحزب، وذلك لأسباب “مبدئية”، بقطع النظر عن الأشخاص، مشيرا إلى أن ذلك هو “الأنسب” للحزب والديمقراطية.

وأضاف علي العريض، في تصريح للإذاعة الوطنية، أن هناك العديد من القيادات القادرة على رئاسة الحركة، لكن شريطة أن تكون مستعدّة للترشّح لتحمّل هذه المسؤولية، وقبول تزكية من المؤتمرين.
واعتبر القيادي في “النهضة”، أن موقفه الرافض لبقاء راشد الغنوشي على رأس الحركة، هو موقف “مبدئي”، ولا علاقة له بأي خلافات حزبية أو سياسية، وفق تعبيره.
وأفاد علي العريض، أن قوانين وتقاليد “النهضة”، في إعداد مؤتمراتها، تقتضي تكليف لجنة تتلقّى المقترحات والأفكار، وتدرسها وتعمّقها وتدير حولها حوارا داخليا، يفضي إلى اللوائح التي يبتّ فيها المؤتمر وهو سيد نفسه، حسب قوله.
وشدّد العريض، على أنه يأمل في أن تبقى حركة النهضة “حزب الديمقراطية والمؤسسات، حزب الانفتاح على مختلف الفئات، حزب وحدة الصفّ والانضباط”، وفق قوله.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام