منير البلطي يوضح حقيقة الكتلة البرلمانية للإفريقي

تونس – الرأي الجديد / محمد سعيد

صرح منير البلطي، الرئيس السابق للنادي الإفريقي، والنائب الحالي بالبرلمان، من خلال احدى الإذاعات، أن ما يروج بخصوص تشكيل كتلة برلمانية، تضم عدة نواب من مختلف التوجهات الحزبية، لتمثيل الإفريقي في البرلمان غير صحيح.

وأكد أن ما جمع هؤلاء النواب، هو حب النادي الافريقي فقط، ومن الممكن ان تسمى “كتلة كلوبيستية”، وأنها بعيدة كل البعد عن السياسة.
واعتبر البلطي، أن قضية الافريقي هي مسألة أمن قومي، وهو ما دفع الكتلة للاتصال برئاسة الحكومة، لبرمجة لقاء مع إلياس الفخفاخ، لتقديم مقترحات لدعم نادي باب الجديد، وانتشاله من الازمة.
وأضاف أنه يجب النهوض بالقطاع الرياضي في البلاد، وإدراجه ضمن الاقتصاد الاجتماعي، فالرياضة لم تعد وسيلة للترفيه فقط كما يعتبرها البعض، وستعرض الكتلة مقترحاتها بهذا الصدد خلال اجتماعها مع رئيس الحكومة.

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق