عبير موسي: جميع الكتل البرلمانية تستعين بمنظمات أجنبية للعمل داخل مجلس النواب

الرأي الجديد (متابعات)

قالت رئيس “الحزب الدستوري الحر”، عبير موسي، “أن مختلف الكتل في مجلس نواب الشعب تستعين بخبراء ينتمون لمنظمات أجنبية لصياغة القوانين ومناقشتها”، لافتة إلى أن كتلة الحزب رفضت طلبا تقدمت به إحدى المنظمات، لعرض خدماتها على كتلتها البرلمانية، وذلك “من منطلق رفضها للتمويل الأجنبي”.

وأكدت عبير موسي، في تصريح لإذاعة “جوهرة أف أم”، اليوم الأربعاء، أن الكتل البرلمانية تستعين بمساعدين برلمانيين بتمويل من منظمتين أجنبيتين هما المعهد الوطني للديمقراطية “NDI”، ومدرسة تونس للسياسة “TSOP”، في إطار عملها البرلماني.
واعتبرت موسي، أن وجود هذه المنظمات، انتهاك وتدخل في السيادة الوطنية.. وتابعت: “البرلمان اليوم تقود أفكاره ونقاشاته جهات أجنبية، من خلال المساعدين والخبراء البرلمانيين الذين تسخرهم لفائدة الكتل”، على حد تعبيرها.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق