نور الدين البحيري: طلب الإعتذار من فرنسا من صلاحيات رئيس الجمهورية

الرأي الجديد (استماع)

أكد رئيس كتلة “حركة النهضة” في البرلمان، نور الدين البحيري، أن “ائتلاف الكرامة” لم يستشر الحركة حول مشروع لائحة طلب الإعتذار من فرنسا للشعب التونسي عن فترة الاستعمار وما بعدها.

وقال نور الدين البحيري، في تصريح لإذاعة “شمس أف أم”، اليوم الخميس، أن “النهضة” عبرت عن احترازها من هذا الملف، مؤكدة على حق الشعب التونسي في المطالبة بالاعتذار عن الحقبة الاستعمارية لكن هذا الحق يتعلق بالسياسة الخارجية.
وشدد البحيري، على أن موضوع طلب الإعتذار من فرنسا من صلاحيات رئيس الجمهورية، بإعتباره المسؤول عن العلاقات الخارجية، وفق قوله.
وعبّر رئيس كتلة “النهضة”، عن قلقه من اللوائح التي يقدمها النواب، خاصة أمام التحديات الموجودة بالبرلمان على غرار انتخابات أعضاء المحكمة الدستورية وقانون المالية، وغيرها من الاتفاقيات.
وكان البرلمان، رفض المصادقة على لائحة “ائتلاف الكرامة” المتعلقة بمطالبة الدولة الفرنسية بالاعتذار للشعب التونسي، على حقبة الاستعمار وما بعدها، وذلك بتصويت 75 نائبا فقط بالموافقة، كما رفض بداية الشهر الجاري لائحة “الحزب الدستوري الحر”، حول منع التدخل الخارجي في ليبيا.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق