أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

نتائج الحركة السنوية في وزارة الخارجية تثير قلق النقابة.. وتدعو إلى مراجعتها

الرأي الجديد / حمدي

عبرت النقابة الأساسية لأعوان وزارة الشؤون الخارجيّة، المنضوية تحت لواء الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم، عن رفضها لنتائج الحركة السنويّة، داعية الطرف الإداري إلى المراجعة الشّاملة للحركة السنوية لجميع الأسلاك.

وأعلنت الوزارة، بصفة فجئيّة، عن الحركة السنويّة لأعوان وإطارات وزارة الخارجية.
وأكدت النقابة، عدم التزام الطرف الإداري بتشريك النقابة الأساسية في الحركة السنوية لجميع أسلاك الوزارة، قبل الإعلان عنها.
كما أكدت النقابة عدم احترام الإدارة للمقاييس المتفق عليها بمحاضر الجلسات السابقة مع الطرف النقابي، واعتراضها على بعض التعيينات، والطعن في حياديّتها، وانتهاج سياسة التعنّت، والانفراد بالرّأي في اتّخاذ القرارات.
ونددت النقابة بضرب مبدأ تكافؤ الفرص بين موظفي الوزارة في التعيينات بالخارج.
وحثّت كافّة منخرطيها إلى الالتفاف حول نقابتهم والاستعداد لخوض سلسلة من التحركات التصعيدية سيتمّ تحديد شكلها وتراتيبها لاحقا.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوب