أهم الأحداثٱقتصاد وطنياقتصاديات

شركة فسفاط قفصة تسجل تحسنا في الانتاج بنسبة 40 بالمائة

الرأي الجديد (متابعات)

سجلت شركة فسفاط قفصة، تحسّنا في حجم إنتاجها من الفسفاط التجاري في الأشهر الأربعة الأولى من هذا العام، بلغت نسبته 40 بالمائة، مقارنة مع إنتاج نفس الفترة من العام الماضي.

وأكد مصدر من الشركة في تصريح صحفي، اليوم الجمعة، أن انتاج الفسفاط التجاري بلغ نحو 1 مليون و550 ألف طنّ.
وبلغت كمّيات الفسفاط التجاري التي قامت شركة فسفاط قفصة بوسقها نحو حرفائها، وهم بالخصوص المجمع الكيميائي التونسي، والشركة التونسية الهندية لصنع الأسمدة، نحو  مليون طنّ.
وحسب نفس المصدر، فقد أثر التقليص، منذ أزيد من شهر، من عدد أعوان وإطارات الشركة إلى حدود 30 بالمائة، في إطار خطط التوقّي من تفشّي فيروس “كورونا”، على إنجاز برامج صيانة المغاسل التي تنجزها شركة فسفاط قفصة في أشهر مارس وأفريل وماي من كلّ سنة.
وأوضح أن عدم القيام بأعمال الصيانة، ستكون له آثار سلبية على جاهزية مغاسل إنتاج الفسفاط التجاري للفترة المتبقية من السنة الجارية.
وأضاف المصدر، بأن شركة فسفاط قفصة بصدد البحث عن حلول قابلة للتنفيذ، بعد إنتهاء فترة الحجر الصحّي الشامل، بهدف تأمين جاهزية مقبولة لهذه المغاسل، البالغ عددها 11 مغسلة موزّعة على المتلوي وكاف الدّور والمظيلة وام العرائس والرديف.
ومن المتوقّع أن ترفّع الشركة بداية من يوم الاثنين المقبل 4 ماي، من عدد العاملين فيها إلى حدود 50 بالمائة من عدد الأعوان والإطارات الذين يعملون بمختلف مواقعها ومنشآتها، وذلك إلتزاما بإجراءات الحجر الصحي الموجه.
ولئن سجّلت الشركة تحسّنا في حجم إنتاجها، فإنها لم تحقّق الهدف الذي رسمته لنفسها، وهو بلوغ إنتاج لا يقلّ عن مليون و800 ألف طنّ.

المصدر: وكالة تونس إفريقيا للأنباء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى