أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

هل يعلن مجلس الأمن القومي التمديد في الحجر الصحي الشامل ؟

تونس ــ الرأي الجديد

من المنتظر أن يجتمع مجلس الأمن القومي تحت إشراف رئيس الجمهورية، قيس سعيد، اليوم الجمعة، للنظر في الوضع العام في البلاد على ضوء تطور الحالة الوبائية لفيروس “كورونا” في البلاد، واتخاذ الاجراءات الضرورية لذلك.

وسينظر المجلس، في أهم الإجراءات الوقائية من انتشار الفيروس، خصوصا المتعلقة بالحظر الصحي الشامل، وإمكانية التمديد فيه من عدمه، وذلك بعد أن تم إقراره منذ تاريخ 22 مارس الماضي، وتمّ التمديد فيها بأسبوعين إضافيين بتاريخ 31 مارس إثر اجتماع مجلس الأمن القومي.
وكان رئيس الجمهورية، عقد في اليومين الماضيين لقاءات مع عدد من الأطراف المعنية بالشأن الصحي في إطار “الاستماع إلى آراء المختصين وتقييمهما للوضع الصحي الحالي، وكيفية التصدي لانتشار جائحة كورونا، والإجراءات الممكن اتخاذها في الفترة المقبلة”.
وشملت اللقاءات مدير معهد باستور الهاشمي الوزير، ورئيسة قسم الأمراض الجرثومية بمستشفى الرابطة، حنان التويري بن عيسى، بالإضافة إلى وزير الدفاع الوطني عماد الحزقي، ومدير عام الصحة العسكرية أمير اللواء طبيب مصطفى الفرجاني، ومجموعة من سامي الضباط، الأطباء العسكريين المختصين في علم الأوبئة والأمراض الجرثومية.
وذكر مختصون بأنه من المتوقع التمديد في الحجر الصحي، غير أن هذا القرار لن يكون قرارا صحيّا بالأساس بل سيراعي الجانب الاقتصادي والاجتماعي، بالرغم من أن الحالة الوبائية تتطلب بالضرورة التمديد في فترة الحجر الصحي على الأقل بأسبوعين، وفق تصريح بعض الخبراء.
ولكن الوضع السيء الذي وصلت إليه بعض الشرائح الاجتماعية، وأيضا شروط أصحاب المؤسسات الاقتصادية، قد تجعل الأمور تتجه نحو التمديد لفترة قصيرة على عكس التمديد الأول.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام