أحداثأهم الأحداثدولي

صندوق النقد الدولي يتوقّع انهيار اقتصاد أوروبا

عواصم ــ الرأي الجديد (مواقع إلكترونية)

توقع صندوق النقد الدولي تراجعا غير مسبوق لاقتصاد منطقة الدول الأوروبية، كما رجح أن أزمة كورونا ستلحق خسائر فادحة في قطاع البنوك أيضا، معتبرا أنها كشفت عن “صدوع” بالنظام المالي العالمي.

وخفض الصندوق الدولي توقعاته تجاه اقتصاد منطقة اليورو، متوقعا تراجعا بالنمو بنسبة 7.5 بالمئة هذا العام، في هبوط حاد هو الأعمق منذ الكساد الكبير في ثلاثينات القرن الماضي.
وتوقّع كذلك أن ينكمش اقتصاد بريطانيا، التي انسحبت من الاتحاد الأوروبي في جانفي الماضي، ولم تكن يوما ضمن منطقة اليورو، بنسبة 6.5 بالمئة.
ورجح صندوق النقد بأن يكون أداء الاقتصاد في منطقة أوروبا بالمجمل الأسوأ في العالم.
لكنه أفاد بأن الانهيار الاقتصادي الناجم عن تفشي وباء كوفيد-19، سيتلاشى في النصف الثاني من 2020، مع الرفع التدريجي لإجراءات احتوائه.
وستبدأ الدول الـ19 التي تستخدم عملة اليورو بالتعافي بعد ذلك، لكن بوتيرة أبطأ بكثير بينما توقّع الصندوق نموا نسبته 4.7 بالمئة في 2021.
وقبل ظهور الفيروس، أشارت المنظمة الدولية إلى أن منطقة اليورو تحقق نموا بطيئا لكن لا بأس به نسبته 1.3 بالمئة، إلا أن وفاة عشرات الآلاف في أنحاء القارة وتوقّف عجلة الاقتصاد سيتسببان بتداعيات مؤذية بالنسبة لأوروبا.
وذكر صندوق النقد أن الاقتصاد الفرنسي سيتراجع بنسبة 7.2 بالمئة بدلا من التحسن بـ1.3 بالمئة، فيما سينكمش اقتصاد ألمانيا، التي كانت في الأساس تحقق نموا ضئيلا جراء الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بنسبة 7 بالمئة.
وأشار صندوق النقد الدولي،  إلى أن إيطاليا، التي تعد بين الدول الأكثر تأثّرا بالفيروس، ستتضرر بشكل كبير اقتصاديا، بتراجع يصل إلى 9.1 بالمئة في 2020، متبوعا بتحسّن لا يتجاوز 5 بالمئة العام المقبل.

المصدر: (عربي 21)

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام