أهم الأحداثبانورامامجتمع

إيقاف مجموعة من المورطين في سرقة سيارات تابعة لإطارات طبية وشبه طبية

تونس ــ الرأي الجديد 

أكد وكيل الجمهورية بمحكمة بن عروس والناطق الرسمي باسمها عمر الحنين، تورط أحد حراس مستشفى الحروق البليغة ببن عروس، في حادثة الاعتداء على عدد من السيارات في مستشفى أمس.

وقال عمر الحنين، في تصريح لوكالة “تونس إفريقيا للأنباء”، اليوم الاثنين، أن التحريات الأولية أفضت إلى حصر الشبهة في مجموعة من الأنفار، حيث تبين أن المورط الرئيسي في هذه العملية هو أحد الحراس بالمستشفى مع نفرين آخرين من ذوي السوابق العدلية، وفق قوله.
وأوضح الحنين، أنه تم الاحتفاظ بهم والإذن بإحالة الملف برمته على أنظار الإدارة الفرعية للبحث في القضايا الإجرامية بالقرجاني لمواصلة الأبحاث، والكشف عن بقية المعطيات.
وكانت 19 سيارة تابعة لإطارات طبية وشبه طبية وموظفين بمستشفى الحروق البليغة ببن عروس، تعرضت في مربض المستشفى إلى التهشيم وسرقة بعض المبالغ المالية والأغراض الخاصة، وقد أذنت النيابة العمومية ببن عروس لفرقة الشرطة العدلية بالجهة بالتعهد بالبحث في الموضوع، بعد أن تقدمت مجموعة من المتضررين للمصالح الأمنية بالجهة للإبلاغ عن العملية.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام