أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

دمعت عيناه خلال المؤتمر الصحفي: عبد اللطيف المكي يشدد: سنحفر بأظافرنا من أجل أن تمر بلادنا بسلام من فيروس “كورونا”

تونس ــ الرأي الجديد / سندس عطية

شدّد وزير الصحة، عبد اللطيف المكي، على ضرورة التزام المواطنين بإجراءات الحجر الصحي الشامل منعا لانتشار فيروس “كورونا” في البلاد.

وأكد عبد اللطيف المكي، خلال ندوة صحفية مشتركة اليوم الثلاثاء مع وزير الداخلية، أن الوزارة تعمل بكل جهودها لإنقاذ البلاد، قائلا: “لا يجب أن نترك مجموعة قليلة تعصف بجهود شعبنا”.
وشهدت كلمة المكي، حماسة واضحة من قبله، إلى حدّ أن دمعت عيناه، وتغيّر صوته تأثرا بالبكاء، محذّرا من تدهور محتمل للأوضاع الصحية في البلاد.
وتابع وزير الصحة، “سنظل نعمل لآخر رمق وسنحفر بأظافرنا إذا لزم الأمر، من أجل أن نعبر هذا الوضع بسلام”.
وأضاف في صيغة إنكارية: “هل تريدون أن تروا الموتى بكورونا في الشوارع وأمام المستشفيات؟”، في إشارة إلى إمكانية أن تنفلت عدوى الفيروس فتحصد تونسيين، بسبب الإستهتار الذي يظهره البعض من المواطنين، في هذا التوقيت الدقيق من عملية مواجهة الوباء.
ولفت المكي إلى أنّه تحدث صباح اليوم إلى الأطقم الطبية المرابطة في المستشفيات، وأكد لهم “أننا في وضع استثنائي، وعلينا أن نتصرف وكأننا في وضع صحي زمن الحرب، داعيا الإطارات الطبية وشبه الطبية والأعوان، إلى ابتكار أشكال تصرف في الأوضاع التي تمر بها تونس، حتى نخرج من هذه الفترة بسلام..
وبلهجة ملؤها الأمل، قال عبد اللطيف المكي، إنّ الحكومة تعمل بكل أجهزتها من أجل أن نخرج بسلام من هذه الأزمة، بل ونخرج بمعنويات مرتفعة لتعزيز ثقة التونسيين، وفق تعبيره..

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام