أحزابأهم الأحداثوطنية

المغزاوي لــ “الرأي الجديد”: هكذا قدمت لي السلطات الأمنية معلومات حول التهديد الإرهاب الذي يستهدفني

تونس ــ الرأي الجديد

أكد زهير المغزاوي، الأمين العام لحركة الشعب، أنّه تلقى معلومات رسمية بوجود تهديدات إرهابية تستهدفه.

وأوضح المغزاوي في تصريح لـ “الرأي الجديد” اليوم، أنّه دعي من قبل أحد مراكز الأمن بالعاصمة، حيث تم إعلامه بتوفر معلومات عن محاولة استهدافه من قبل إرهابيين.
ومن المنتظر، وفق الأمين العام لحركة الشعب، أن تتولى الجهات الأمنية، تعزيز الحماية الأمنية، تحسبا لأي مكروه.
ومعلوم أنّ المغزاوي، يخضع منذ بضع سنوات لحماية أمنية..
وإلى حدّ هذا التوقيت، لا تتوفر لدى السيد المغزاوي، أية معلومات دقيقة حول تفاصيل هذه التهديدات، ولا يستبعد أن تتولى المؤسسة الأمنية إعلامه بذلك في أعلى مستوياتها.
اللافت أنّ البيئة السياسية والاجتماعية والأمنية الراهنة، تشجّع المجموعات الإرهابية، على استغلال الوضع الراهن، الذي ينشغل فيه التونسيون، حكومة ومعارضة وشعبا، بمجابهة فيروس “كورونا”، من أجل إصابة أهداف إرهابية، فيما يمكن أن تستغل بعض الجهات الأجنبية الوضع الحالي أيضا، لتوظيف مجموعات إرهابية، في محاولة للتأثير على القرار السياسي الوطني.
وكان النائب عن (حركة الشعب)، خالد الكريشي، قد أعلن منذ صباح اليوم، في تدوينة على موقعه على فيسبوك، أن الأمين العام للحركة، “يتعرض إلى تهديدات إرهابية”، وصفها بــ “الجدية”.
وكتب الكريشي قائلا: “تهديدات إرهابية جدية للأخ زهير المغزاوي” مضيفا بحماسة وتضامن واضحين: “جاهزون لتقديم المزيد من التضحيات من أجل تونس”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى