أهم الأحداثبانورامامجتمع

رئيسة بلدية سكّرة: عزل منطقة “دار فضال” ليس مستبعدا

تونس ــ الرأي الجديد

قالت رئيسة بلدية سكرة، من ولاية أريانة، فيروز بن جمعة، أن عزل منطقة “دار فضال” كاجراء وقائي للحد من انتشار فيروس “كورونا” المستجد “غير مستبعد” في حال تواصل خرق الحظر الصحي الشامل من قبل المتساكنين.

وحذرت فيروز بن جمعة، في تصريح لوكالة “تونس إفريقيا للأنباء”، من تطور الوضع الوبائي بمنطقة دار فضال “نحو الأسوأ” بعد وفاة أحد المصابين بالفيروس يوم 01 أفريل الجاري ونقله العدوى لاثنين من أفراد عائلته.
وأكدت بن جمعة، إلى أن خلية الأزمة صلب ولاية أريانة أقرت عدم إمكانية عزل منطقة “دار فضال” حاليا التي تضم ستة مداخل رئيسية، لأسباب “لوجستية وأمنية بالأساس”، مشيرة إلى أن المنطقة ذات كثافة سكانية عالية وتتميز بخصوصية إجتماعية يصعب معها منع تنقل المواطنين أو الحد من تحركاتهم، “حيث يمكن أن يتسبب العزل التام في احتقان الأهالي خاصة مع تردي الوضع الاجتماعي لأغلب العائلات”، وفق قولها.
يذكر أنه تم الإعلان عن منطقة سكرة من ولاية أريانة كمنطقة موبوءة، وقد تم تسجيل نحو 23 إصابة مؤكدة بفيروس “كورونا” المستجد من جملة 72 اصابة بكامل الولاية وفق وزارة الصحة.

الوسوم
اظهر المزيد

بقية المقالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوكتويتريوتيوبانستغرام