أهم الأحداثالمشهد السياسيوطنية

قيس سعيّد: من يحتكر قوت التونسيين مجرم حرب.. ولا بد من قانون يضرب على أيدي هؤلاء

تونس ــ الرأي الجديد

أقر رئيس الجمهورية، قيس سعيّد، أنّ هناك أخطاء حصلت فيما يتعلق بالحجر الصحي، أشار إلى أنّ أخطاء أخرى سجلت فيما يخص التونسيين العالقين في الخارج.

وتطرق سعيّد في كلمة بثتها القناة الوطنية الأولى، وعدّة قنوات، بعيد اجتماع مجلس الأمن القومي، إلى عملية توزيع المواد الغذائية في البلاد، قائلا: لا بد من مراجعة طرق العمل، لإيصال المؤونة إلى من سيتحقها، في ضوء وجود أشخاص تعمل خارج الدورة الاقتصادية، ووجدوا أنفسهم اليوم ممنوعون من العمل، لكن دون مورد رزق..
وشدد في ذات السياق، على أنّ من يحتكر المواد الغذائية، يجب أن يعاقب كمجرم حرب، مشيرا على سبيل المثال، إلى مادة السميد، التي قال إنها متوفرة بكثرة، ولكن هناك من يحتكر هذه المادة ويمنعها عن التونسيين والفقراء.
وأكد أنّ هذه حرب من نوع جديد، وهناك دائما أثرياء الحرب، ولا بد من تنزيل أشد العقوبات..
وأضاف: “لا بد من مشروع قانون تقدمه الحكومة أو رئاسة الجمهورية بشكل سريع، من أجل إيقاف هذا الوضع”..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى